أخبار

الإنتقالي يدعو أنصاره للإحتشاد وأبناء المهرة يؤكدون رفض تلك “التحركات المشبوهة “

الوطني – المهرة

دعا المجلس الإنتقالي إلى إحياء ماوصفها بفعالية ذكرى “فك الإرتباط ” عن الشمال ، موجهاً دعوات لأنصاره للحشد والمشاركة فيها .

يأتي هذا رغم مشاركة المجلس الجنوبي في المجلس الرئاسي المشكل مؤخراً في الرياض كبديل للرئيس عبدربه منصور هادي الذي أزيح من منصبه تحت ضغوط سعودية ، وفق مصادر إعلامية .

وفي المهرة وسقطرى دعت هيئات الانتقالي التنفيذية في عدة مديريات لما وصفته بالزحف الجماهيري والمشاركة الفعالة في إحياء ذكرى فك الارتباط ، وسط رفض وسخط شعبي واسع في المحافظتين إزاء ماوصف بالفوضى وزعزعة الأمن والإستقرار في المحافظتين .

وحذر الأمين العام لمجلس الإنقاذ الوطني اليمني الجنوبي “فرع المهرة ” الأستاذ مسلم رعفيت الإنتقالي من محاولات زعزعة الإستقرار في المحافظة مطالباً إياهم بالتزام حدود مقراتهم .

واعتبر رعفيت تلك الفعاليات خروجاً عن الإجماع المهري مؤكداً بأنها تخدم أجندة خارجية .

في سياق ذلك ، علق علي بن مبارك، الناطق الرسمي لـ “لجنة الاعتصام السلمي بالمهرة” على تلك الدعوات  مشيراً إلى أنها تعد تغريداً خارج السرب والإجماع المهري، لافتاً إلى أن تلك الفعاليات تهدف لنشر الفوضى وإدخال المهرة في أتون صراعات.

ودعا بن مبارك، أبناء المهرة لرفض دعوات الانتقالي ، مطالباً إياهم باليقظة إزاء تحركات الاحتلال وأدواته في المحافظة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى