أخبار

بريطانيا تقدم 4 مليون جنيه استرليني دعماً لخطة انقاذ صافر

الوطني – متابعات

أعلنت المملكة المتحدة، الأربعاء، تقديم 4 مليون جنيه استرليني كمساهمة لدعم خطة الأمم المتحدة لنقل النفط من الناقلة “صافر” قبالة سواحل اليمن.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا روزي دياز -في بيان مقتضب نشرته على حسابها في تويتر- إن بلادها تشعر بالقلق إزاء التهديدات الإنسانية والبيئية التي تشكلها ناقلة النفط صافر قبالة السواحل اليمنية في البحر الأحمر.

ولفتت إلى أن انفجار محتمل للناقلة وانسكاب 1.14 مليون برميل من النفط في البحر الأحمر سيؤدي إلى إحدى أخطر الكوارث البيئية.

وتنظّم الأمم المتحدة وهولندا اليوم، مؤتمراً دوليا يهدف لجمع تمويلات بمبلغ 144 مليون دولار لدعم خطة الأمم المتحدة لنقل النفط من على سفينة صافر العائمة قبالة سواحل الحديدة غربي اليمن، وتفادي وقوع كارثة بيئية حقيقية في البحر الأحمر.

والناقلة “صافر” وحدة تخزين وتفريغ عائمة، راسية على بعد 60 كلم شمال ميناء الحديدة (مناطق خاضعة لسيطرة الحوثيين)، وتُستخدم لتخزين وتصدير النفط القادم من حقول محافظة مأرب، ولم تخضع لأي صيانة منذ عام 2015، ما أدى إلى تآكل هيكلها، وأصبحت شحنتها المقدرة بـ 1.148 مليون برميل نفط، والغازات المتصاعدة تمثل تهديدا خطيرا للمنطقة

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى