رياضة

إنتهاء موسم بوجبا مع مانشستر يونايتد

الوطني – متابعات رياضية

كشف الألماني رالف رانجنيك، المدرب المؤقت لفريق مانشستر يونايتد الأول لكرة القدم، أن لاعب وسطه الدولي الفرنسي بول بوجبا قد لا يلعب مجددًا هذا الموسم، بعد الإصابة التي تعرّض لها قبل أسابيع قليلة من نهاية عقده مع النادي الإنجليزي.
وخرج اللاعب المتوج بكأس العالم 2018 والذي سيصبح لاعبًا حرًا في الأول من يوليو، في الدقائق الأولى من الخسارة المذلة 0-4 ضد ليفربول الثلاثاء بسبب إصابة في ربلة الساق.
وقال رانجنيك الجمعة، على هامش المباراة المرتقبة ضد أرسنال السبت والتي قد تقضي على آمال يونايتد باحتلال أحد المراكز المؤهلة إلى دوري الابطال في حال فشله في الفوز، إ«نه بالنسبة لبول، وبحسب ما أظهرت صورة الأشعة، من غير المرجح أن يلعب حتى نهاية الموسم».
وتخرّج لاعب خط الوسط من فرق الناشئين في يونايتد وعاد من فترة ناجحة مع يوفنتوس في عام 2016 مقابل صفقة قياسية عالمية حينها.
إلا أنه لم يظهر مع الشياطين الحمر بالمستوى الذي كان عليه في إيطاليا أو مع منتخب بلاده، مع عروض باهتة وحديث دائم عن إمكانية انتقاله الى أندية أخرى، ما أثار غضب الجماهير.
وتعرض ابن الـ29 عامًا لصافرات الاستهجان عندما تم استبداله خلال الفوز على نوريتش الاسبوع الفائت.
وردًا على سؤال عما إذا كان بوجبا قد لعب مباراته الأخيرة مع يونايتد، قال رانجنيك:« أخبرني الطبيب أن الأمر سيستغرق أربعة أسابيع على الأقل حتى يتعافى والمباراة الأخيرة ستكون في 22 مايو تحديداً»، مضيفًا: «لا أعتقد أن هناك احتمال بإمكانية أن يلعب مرة أخرى».
المصدر: الرياضية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى