رياضة

بسبب تضامنه مع مع الفلسطينيين في القدس..نجم برشلونة يتعرض لتهديدات إسرائيلية بكسر ساقيه

الوطني – متابعات رياضية

نشر الجناح الدولي المغربي عبد الصمد الزلزولي لاعب برشلونة الإسباني “تغريدة لاذعة” حول الإعتداءات الإسرائيلية على المصلين الفلسطينيين في المسجد الأقصى، استفزت الصحافة الإسرائيلية.

ونشر الزلزولي صورة عبر خاصية “الستوري” عبر حسابه على “إنستغرام”، مقطع فيديو متداول لقيام القوات الإسرائيلية بالاعتداء على شاب فلسطيني أعزل ونجله بالضرب بالهراوات، قبل أن تعتقلته من باحات المسجد الأقصى.

وعلق الزلزولي على الصورة وكتب: “اللعنة على إسرائيل”، لكن التغريدة تم حذفها بعد ذلك بدقائق.

وعلى الرغم من قيام الزلزولي بحذف الصورة، إلا أنها انتشرت بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تداولها المتابعون عبر حساباتهم.

وأثارت تغريدة الزلزولي غضب العديد من وسائل الإعلام الإسرائيلية، التي هاجمت اللاعب المغربي، ومن بينها صحيفة israelhayom العبرية.

ووصفت الصحيفة عبر موقعها الإلكتروني موقف الزلزولي، بأنه موقف “حاد وواضح ضد إسرائيل”.

وهاجم العشرات من الإسرائيليين اللاعب المغربي، وتضمن تعليقاتهم عبر موقع الصحيفة تهديدات صريحة للاعب، وهدد أحدهم “بكسر ساقيه حتى لا يستطيع اللعب بعد الآن”، بينما رد آخر بالقول: “سيدفع الثمن في المستقبل”.

ولا يعتبر هذا الموقف هو الأول، الذي يظهر فيه التضامن مع فلسطين و”العداء” لإسرائيل من قبل اللاعبين في أوروبا، الذين يحملون العلم الفلسطيني، أو يصرحون بتعليقات قاسية ضد الاحتلال، وفق الموقع العبري.

وانضم الزلزولي لشباب برشلونة في أغسطس 2021، قادما من فريق هيركوليس الإسباني، ويرتبط بعقد مع الفريق الكتالوني يستمر حتى يونيو 2024.

المصدر: وكالات + RT

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى