أخبار

هكذا وصفت توكل كرمان الحديث عن “حل الخلافات” عقب الإعلان عن تأسيس مجلس القيادة الرئاسي

الوطني – متابعات خاصة

قالت الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، توكل كرمان، إن أي حديث عن وحدة الصف تم انجازها أو خلافات تم انهائها بين مكونات الشرعية كذب على الذقون.

وأضافت كرمان -في منشور لها على فيسبوك-  إن الواقع في كل المناطق مليشيات متعددة تسلح وتمول وتدار بقيادات منفردة وتتحكم بمناطق خاصة بها وبخطابات متغايرة وأنشئت لأهداف متعارضة.

وتابعت “الواقع في اليمن لا تدحضه ولا تنفيه البوم صور الرياض التي وجهكم السفير السعودي بالتقاطها، لذر الرماد على العيون، في إشارة منها إلى حفلات التصوير في الرياض بين المكونات السياسية والفرقاء التي دشنها السفير السعودي لدى اليمن محمد ال جابر في مراسم اعلان تشكيل مجلس القيادة الرئاسي.

وأردفت كرمان بالقول “طالما هذا هو الواقع على الأرض فإن أي حديث عن وحدة صف تم انجازها او خلافات تم انهائها كذب على الدقون وضحك على الشعوب وشهادة زور،  سواء علم بذلك صاحبها أو لم يعلم”.

واستطردت “سيقول هؤلاء (..) أعطوهم فرصة انتظروا حتى يوحدوا الجيش والأمن والمؤسسات والإدارات، هذا الانتظار بالذات كان عليكم أنتم، حتى يحدث ذلك الاتحاد وتلك الوحدة على الارض، وحدة المؤسسات، لا الصور الواحدة، وحينها قولوا شهادتكم إن الخلافات قد انتهت ووحدة الصف قد تمت”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى