أخبار

الأمم المتحدة ترحب بالمبادرة الخليجية بشأن اليمن

الوطني – متابعات

رحبت الأمم المتحدة، بمبادرة مجلس التعاون الخليجي لإجراء مشاورات بين أطراف الصراع اليمني، أواخر مارس/ آذار الجاري.

وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، إن المنظمة الدولية “تقدر جميع المبادرات الرامية إلى تسوية سياسية تفاوضية شاملة للصراع في اليمن”.

وأضاف، في مؤتمر صحفي بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك: “في هذا السياق، نرحب بمبادرة مجلس التعاون الخليجي لإجراء مشاورات بين الأطراف المضيفة للصراع في اليمن في الأسابيع المقبلة دعما لجهود الأمم المتحدة”.

والخميس، أعلن الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف، في مؤتمر صحفي، استضافة مشاورات للأطراف اليمنية في 29 مارس الجاري، بمقر المجلس في العاصمة السعودية الرياض؛ بهدف وقف إطلاق النار في بلادهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى