أخبار

الزبيدي: مشاركتنا في الحكومة كانت لإرضاء “التحالف”

الوطني – عدن

القى رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي، مجددا باللائمة على حزب تجمع الاصلاح، في تعثر تنفيد اتفاق الرياض الذي رعته المملكة العربية السعودية بين الانفصاليين الجنوبيين المدعومين امارتيا والحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، اثر صدامات دامية بين الجانبين في اغسطس/اب 2019.
واكد الزبيدي في مقابلة مع قناة سكاي نيوز الاخبارية المملوكة اماراتيا، ان “مشاركة الإخوان في الحكومة”، هو السبب في عدم تنفيذ الاتفاق، قائلا ان مكونه لم يكن يرغب في دخول حكومة يشارك فيها تنظيم الإخوان، في اشارة الى خصومه في حزب التجمع اليمني للاصلاح الحليف القوي للرئيس عبدربه منصور هادي.
و اضاف “مشاركتنا في الحكومة كانت لإرضاء رغبة الأشقاء في التحالف”.
في سياق تطور اخر، قال الزبيدي ان هدف الحملة العسكرية التي قادتها قوات العمالقة بدعم من السعودية والامارات شمالي غرب محافظة شبوة هو تأمين محافظات الجنوب، لكنه ابدى استعداد قواته للمشاركة في تحرير صنعاء من الحوثيين، حد تعبيره.
واشار الزبيدي الى ان “قوات العمالقة هي قوات جنوبية خالصة تأسست لقتال الحوثي”.
وقال: “نحن مستعدون في أي وقت لمساعدة إخواننا في الشمال، لدحر مليشيا الحوثي”، معتبرا معركة التحرير الحالية جزء من عملية “عاصفة الحزم” التي اطلقها التحالف بقيادة السعودية منذ قرابة سبع سنوات.
وتابع “نحن أمام مشروع عربي لدحر ذراع إيران في اليمن”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى