أخبار

عدن : بداية أزمة في المشتقات النفطية

الوطني – عدن

اكدت مصادر محلية ، اليوم الأحد ، بأن عدداً من محطات تعبئة الوقود في عدن اغلقت أبوابها أمام المواطنين بالتزامن مع انشار السوق السوداء الممتلئة بالبترول والديزل لاستغلال الأزمة والبيع بأسعار خيالية.

وقالت المصادر انه شوهدت طوابير طويلة من السيارات مصطفة أمام محطات الوقود في عدن، وسط استياء عارم من قِبل المواطنين جراء الأزمات النفطية المتتالية التي أثقلت كواهلهم وعطلت مصالحهم، وكبدتهم خسائر كبيرة على كافة المستويات .

وأضافت المصادر بأن عدداً من محطات الوقود الخاصة اقدمت على رفع تسعيرة البترول حيث بلغ سعر صفيحة البترول 20 لتر الى 15 الف ريال يمني .

وأوضحت المصادر ان عدداً قليلاً من المحطات الحكومية التي التزمت بالتسعيرة السابقة فتحت ابوابها بعد ان اغلقت محطات اخرى ابوابها الا انها شهدت ازدحاما كبيرا وطوابير طويله للسيارات امامها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى