أخبارعام

روسيا وأمريكا توجهان دعوة لأطراف الصراع في اليمن

 

الوطني-متابعات

هنأ المبعوث الأمريكي إلى اليمن، تيم ليندركينغ اليمنيين، بمناسبة عيد الأضحى معبراً عن أمله في أن يساهم التوافق الدولي إلى التوصل لوقف دائم لإطلاق النار وإلى حل سلمي للحرب في اليمن.

 

وذكر لينديركينغ خلال بيان صادر عن الخارجية الأمريكية، أن هناك إجماع دولي وإقليمي ليس له مثيل على إنهاء الصراع في اليمن.

 

وشدد على أهمية أن ينجح هذا الإجماع الدولي في جذب الأطراف اليمنية إلى التفاوض بحسن نية والذي من خلاله يتم جلب الراحة لليمنيين.

 

وأضاف: “نأمل في أن يساهم الإجماع الدولي والإقليمي، الذي ليس له مثيل، بالدفع نحو وقف شامل لإطلاق النار والدخول في حل سياسي لأزمة البلاد”.وتمنى المبعوث الأميركي “لكل اليمنيين في جميع أرجاء العالم، خاصة أولئك الذين يقضون هذا العيد بعيدا عن أسرهم وأصدقائهم.. عيد سعيداً وحجاً مبروراً”.

 

على صعيد متصل ، دعت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، في بيان لها ،  الأطراف اليمنية المتصارعة إلى حوار شامل يحقق الوفاق في اليمن ، بعد محادثات لنائب وزير الخارجية الروسية ميخائيل بوغدانوف، مع مستشار الرئيس اليمني حيدر العطاس.

 

وأكد بوغدانوف على أن موسكو تسعى لحل يمني شامل، يحل المشاكل الإنسانية الحادة في البلاد، فضلا عن دعمها جهود التسوية المبذولة.

 

وخلال اللقاء، أجرى الطرفان مباحثات مع ممثلي الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي، شدد خلالها بوغدانوف على رغبة موسكو في دعم الجهود المبذولة من أجل تسوية سياسية مبكرة للأزمة في اليمن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى