أخبار المجلسبرامج وأهداف

مجلس الانقاذ الوطني اليمني الجنوبي .. “الوجهة السياسية “..

 يؤكد المجلس القبول بكل الفصائل والأطراف السياسية والنضالية المختلفة على الساحة الجنوبية والوطنية دون استثناء. ويحرص على مد يده إليها كافة بهدف التعاون معاً في كل ما يخدم المصلحة العليا للجنوب بوجه خاص وللوطن اليمني عامة.

ومع احتفاظ المجلس بمسافة واحدة من الجميع، فإنه يتعاطى عملياً مع الأوضاع القائمة على الأرض وفقاً للمواقف المختلفة التي تتبناها تلك الفصائل والأطراف.

على أن المجلس يسعى في كل الأحوال إلى تنمية الصلات الودية مع المتفق والمختلف منها معه جميعاً؛ إما لتنسيق المواقف المشتركة، أو لإيجادها، أو لتجنب أي احتكاك أو صراعات جانبية لا تخدم أحداً سوى قوى الاحتلال والعدوان.

أما على الصعيد الخارجي، فتقوم علاقات المجلس مع القوى الإقليمية والدولية على أساس من مبادئه وأهدافه المعلنة في مختلف وثائقه، ووفقاً للمصالح الوطنية العليا للبلاد كما يراها. ولذلك، تختلف علاقاته مع قوى الخارج باختلاف مواقف تلك القوى اقتراباً من مواقفه أو ابتعاداً عنها.

وبقدر ما نسعى إلى علاقات إخوَّة وصداقة قائمة على المصالح المشتركة بما لا يتجاوز حقوقنا التاريخية وطنياً وعلى المستوى العربي الإسلامي، فإننا نحرص على أن تكون تلك العلاقات مبنيةً في الأساس على رفضنا المبدئي لأي وجود عسكري خارجي في اليمن والمنطقة كلها، بما في ذلك الوجود الأجنبي بدعوى مكافحة الإرهاب وتحت مبرراته.

The post مجلس الانقاذ الوطني اليمني الجنوبي .. “الوجهة السياسية “.. first appeared on موقع الوطني الرسمي لمجلس الانقاذ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى